WELCOME VISITORS

القائمـة الرئيسـة

اسـتشـــارات مجانيـــة
حقــــوق المســـتهلك

تـداول السـلع والخدمـات

اســتدعـــاء الســــلع

المســـتهلك الحـــكيم

مواضيع هامة للمستهلك
أسـئلة وأجوبة للمسـتهلك
خارطة المستهلك الذهنية

الجـديد مع المســتهلك

مكتبة المستهلك المجانية

مواقع تهم المســتهلك
مـــــــن نحــــــــن؟
اتصـــــــل بنـــــــا

في خدمة المستهلك العربي

 
 
 
*** شبكة المُستهلك العَربي ترحب بكم أجمـل ترحيب...          ونعدكم بأفضل الخدمات وأحسن الأداء للتعريف بحقوق المستهلك العربي          وندعوكم للتواصل معنا لتكونوا شركاء لنا في مسيرتنا          ونحن يهمنا توعية الجميع وتثقيف التاجر والمستهلك والمُشرع والمُنتج ومقدمي الخدمات          فإن التاجر الصدوق يستطيع كسب المزيد من المستهلكين بمصداقيته          ويستطيع مواجهة التنافس الحاد الذي يمكن أن يطيح به في زمان العولمة          وأما المستهلك المثقف فيستطيع توفير المزيد من الأموال والجهد          ويستطيع أيضًا أن يُساعد غيره على حسن الاختيار وجودة الانتقاء          ومجموع المُستهلكين الحكماء يصنعون اقتصادا مُزدهرا قويًا؛ لأنهم يفرضون رأيهم على المنتج الذي يُغير من مُواصفاته لإرضاء الزبون          ونحن ننشر ثقافة المُستهلك لكي يبقى الزبون دائمًا على حق          وأما المُشرع فيجب أن تكون القوانين التي يضعها عادلة ومُنصفة لجميع الأطراف ذات العلاقة          وأما المُنتج فعليه يقع عبء تحقيق الجودة والسلامة والسعر والمُناسب؛ لكي يضمن مكانه في السوق التنافسي          وأما مُقدموا السلع والخدمات فدورهم هام جدا، ويجب أن تتوفر لديهم المصداقية والشفافية وأن يكونوا على مسافة واحدة من المُنتج والمُستهلك          ويجب على مقدمي السلع والخدمات الحرص على تقديم خدمة ما بعد البيع.. وهي التي تجعل المُستهلك مُتمسك بالتعامل مع التاجر الأمين والعادل          ومن أجل هذه الأسباب فنحن ندعوكم للتواصل معنا لتقديم كل جديد ومفيد من خلال شبكة المُستهلك العربي ***

  مرحبـــا بالزائـــرين

Web Counter
المَـواقع الصـديقة
الاتحـاد العربي للمسـتهلك
حماية المسـتهلك الخـليجي
حماية المسـتهلك الإماراتي
حماية المستهلك السـعودي
حماية المسـتهلك العمَـاني
هيئة حماية المستهلك العماني
حماية المسـتهلك الكـويتي
حماية المستهلك المصـري
جهات حماية المستهلك مصر
حماية المسـتهلك السوري
حماية المسـتهلك اللبنانـي
حماية المسـتهلك الأردنـي
حماية المستهلك الفلسطيني
حماية المسـتهلك الجزائري
حماية المسـتهلك التونسـي
حماية المسـتهلك المغربـي
حماية المستهلك السـوداني
جمعية حماية المستهلك الليبي
حماية المسـتهلك اليمـني
حماية المستهلك الموريتاني
 
 
 
 
 
 
 
 
 

دعوة للتواصل والمشاركة بإيجابية في شبكة المستهلك العربي

www.arbcon.net

ما هو المقصـود بالدعـاية والإعـلان؟

** إن حماية المستهلك تظهر أهميتها يوما بعد يوم، حيث أن التغيرات الاقتصادية والاجتماعية سريعة في ظل عصر العولمة الاقتصادية والتكنولوجية وألقت بضلالها على كثير من التأثيرات السلبية ويلاحظ ذلك في الجوانب الاقتصادية والتي أثرت على حياة الإنسان في مناحي كثيرة اجتماعية وسلوكية على كل أفراد المجتمع بكل فئاتهم (رجل، امرأة، طفل، أسرة).

** وإن هذا الأمر يتطلب حماية شاملة وكاملة سواء كانت قانونية أو رقابية وثقافية لكل أفراد المجتمع والجهات ذات العلاقة المباشرة والغير مباشرة، وقد أدركت المنظمات الدولية والمجتمعات المدنية والجمعيات الأهلية وكذلك الجهات التشريعية والرقابية في عالمنا العربي هذه الأهمية. فأصدرت الأمم المتحدة قرارات إرشادية وهو ما يعرف بالمبادئ العامة التوجيهية لحماية المستهلك والتي تم الإعلان عنها في " 1985-4-9 "في قرارها رقم 39 – 248 والذي تضمن الحقوق الثمانية للمستهلك (الحق في السلامة، الحق في المعرفة، الحق في الاختيار، الحق في الثقافة، الحق في الاستماع، الحق في إشباع احتياجاته الأساسية، الحق في التعويض، الحق في بيئة صحية) وقد تم وضع هذا الإطار بصفة عامة حتى يتحقق الحد الأدنى والمقبول للحماية الشاملة للمستهلك في كل مناحي الحياة.

** والمقصود هنا بالمستهلك الشخص الطبيعي و المعنوي الذي يحصل على السلع والخدمات بقصد الاستعمال النهائي له أو لأفراد أسرته خارج مجال مهنته واحترافه، وذلك من خلال عقود تجارية منصفة وعادله ومقننة من قبل الجهات ذات العلاقة.

ما هي أهداف وسياسة المشاركة في موقع شبكة  المستهلك العربي؟


** بالرجوع إلى الموقع (من نحن) تم توضيح الأهداف وصياغتها وإجمالا تهدف إلى التالي:

1- موقع شبكة المستهلك العربي غير ربحي وتطوعي, ولا يقبل الدعاية والإعلان بطريقة مباشرة أو غير مباشرة.

2- يهدف الموقع إلى إيصال المعلومة ذات المرجعية العلمية والعملية والشفافة والبسيطة والتي تخاطب المستهلك من وجهة نظره في الدرجة الأولى, حيث أن معظم الخطاب الموجهة إلى المستهلك من خلال الدعاية والإعلان أو بعض الدراسات والأبحاث هي من وجهة نظر التاجر أو المسوق أو الموزع أو مقدمي الخدمة.

3- الموقع يهدف إلى التواصل مع الجهات ذات العلاقة المباشرة أو الغير مباشرة للمستهلك من جهات تشريعية وقانونية و رقابية وكذلك من مقدمي الخدمات والسلع وكذلك المجتمع المدني بكل شرائحه من جامعات ومراكز أبحاث وجمعيات أهلية وأخيرا وليس أخرا كل وسائل الأعلام (المرئية، المسموعة، المقروءة، وشبكات الإنترنت).

4- يهدف الموقع على خلق أسواق تنافسية عادلة وتوفير خدمة أمنه وجيدة تساعد وتشجع على الاقتصاد الوطني لتأمين حاجات المستهلك في كل مناحي الحياة  الاقتصادية والصحية والاجتماعية.              

5- يهدف الموقع إلى توعية المستهلكين لماذا يشتري السلعة، كيف يشتري السلعة، متى يشتري السلعة،  وكذلك في مجال الخدمات.

6- يهدف الموقع إلى مساعدة المستهلك على ترشيد سلوكه واستهلاكه في كل تعاملاته مع السلع والخدمات وتوعيته بمسؤولياته في الحفاظ على البيئة والمجتمع.     

** هذه بعض الأهداف التي يمكن التركيز عليها من خلال الكتابة والاقتراحات والمشاركات بكل الوسائل المتاحة.


ما هي السياسة للتعامل  مع الموقع  بإيجابية؟


1- أن تكون مشاركة الأفراد في الكتابة والتعامل مع الموقع بصفاتهم العلمية والفنية وليس العملية، أي عدم الإشارة إلى مكان العمل والذي يشير إلى اسم شركة أو منتج بطريقة مباشرة أو غير مباشرة، حيث أن الموقع يحمل الصفة المستقلة والحيادية.

2- أن لا يشار إلى اسم منتج أو ماركة معينة بطريقة مباشرة أو غير مباشرة إيجابية كانت أو سلبية.

أن يكون الحديث أو الموضوع علمي وعملي ومبسط يفهم من قبل كل القراء والمتعاملين مع الموقع.


ما هي المجالات التي نقترح المشاركة بها في موقع شبكة المستهلك العربي

بخصوص السلع والخدمات؟


** إن المجالات التي يمكن أن نشارك بها في الكتابة والاقتراحات هي كل السلع والخدمات التي يتعامل بها المستهلك في حياته اليومية، وسوف نذكر هنا بعضها على سبيل المثال لا الحصر، حيث أن المجالات متعددة وكثيرة ومتجددة ومتطورة.

1-       الغذاء: يمكن الحديث في الغذاء في النقاط التالية:

·          الأمن الصحي للأغذية.

·          الأمن الغذائي.

·          المواد المضافة في الأغذية مثل الهرمونات والمضادات الحيوية كإضافات لغذاء الماشية.

·          المواد الملونة  في الأغذية والأمان في استعمالها.

·          الأغذية المعدلة جينيا.

·          الأغذية العضوية وتشجيع زراعتها.

·    استخدام الأغذية ذات الفائدة مثل الخبز الأسمر بدلا من الأبيض العصائر بدلا من المشروبات الغازية ومشروبات الطاقة.

·          الإسراف والتبذير في الغذاء.

·          الحمية الغذائية الآمنة.

·          الدعاية والإعلان في الغذاء وأثرها وخصوصا للأطفال وتشريع القوانين والتوعية لذلك.

** وكل ذلك على سبيل المثال لا الحصر في ما يخص الغذاء.

2-       الدواء:

·          الإفراط في استخدام الأدوية.

·          وضع الغذاء كأولوية قبل الدواء.

·          الأدوية الغير الآمنة وطرق استدعائها وإعلام المستهلكين.

3-       السيارات:

·          شراء السيارات الجديدة والمقارنات.

·          شراء السيارات المستعملة.

·          صيانة السيارات.

·          الضمانات والتأمينات.

·          ترشيد استهلاك الطاقة في السيارات.

** ولا شك أنه المختصين والفنيين والمحترفين في عالم السيارات لديهم الكثير بحكم تخصصاتهم ومعرفتهم.

4-      مواد التجميل.

5-      التلفونات اليدوية "الهواتف المتحركة".

6-      المكيفات.

7-      خدمات الطيران والسياحة.

8-      الأثاث المنزلي والديكورات الداخلية.

9-      البنوك والقروض واستخدام البطاقات.

10- الملابس بأنواعها والتعامل مع محلات الخياطة.

11- أجهزة الكمبيوتر.

12- الأجهزة الالكترونية والكهربائية.

13- التعاقدات وعقود الإذعان.

14- البناء ومواد البناء.

15- التأمينات بأنواعها.

16- ألعاب الأطفال.

17- العقارات والبورصات.

18- البيع المباشر.

19- التعامل مع الانترنت والشراء من خلالها.

20- الطاقة واستخداماتها.

21- المحافظة على البيئة وإعادة التدوير.

** كل هذه الأمور التي لها علاقة بالسلع والخدمات بحاجة إلى ترشيد المستهلك للتعامل معها، وكذلك المشرع والأجهزة الرقابية، مقدم الخدمات والسلع، وكل الجهات ذات العلاقة المباشرة والغير مباشرة.


اقتراح بالمواضيع التي يمكن المشاركة بها بالكتابة أو الاقتراحات


** إن المواضيع التي يمكن الكتابة فيها والتواصل مع الموقع كثيرة وكثيرة جدا وخصوصاً في عصر العولمة والتغيرات الاقتصادية والاجتماعية ولكنها على سبيل المثال لا الحصر والهدف من هذا التواصل هو إيصال وجهة نظر المستهلك لكل الجهات ذات العلاقة المباشرة والغير مباشرة التي تم ذكرها في الموقع سابقا: 

1- سياسة السوق الحرة والتعامل معها لصالح المستهلك.

2- قضايا التكنولوجيا والتقدم العلمي والحد من أثأرها السلبية على الصحة والبيئة مثل الأغذية المعدلة جينيا وكذلك استعمال الغازات المؤثرة على طبقة الأوزون.

3- آليات لتطوير جمعيات حماية المستهلك في العالم العربي.

4- مسؤوليات وواجبات المستهلك لحماية نفسه من نفسه والمساهمة في الحفاظ على البيئة والمجتمع.

5- ترشيد المستهلك للحد من الإسراف والتبذير في استعمال الموارد الطبيعية مثل المياه والطاقة والغذاء.

6- تأمين إعطاء المستهلك معلومات صحيحة تساعده على اتخاذ قراراته الشرائية الإيجابية.

7- توفير الأمن الصحي للأغذية وبياناتها الصحية للمستهلكين.

8- الأمن الغذائي في العالم العربي.

9- تشجيع الطرق الفعالة والآمنة والغير مكلفة لمكافحة الأمراض الناتجة عن سوء التغذية

10- تقنين نشر الفوائد الصحية لكل غذاء تمشيا مع السياسة الصحية السليمة وسياسة التغذية الإيجابية.

11- الاستعمال المفرط للأسمدة والمبيدات.

12- حقوق المرضى وواجباتهم ومسؤولياتهم واحترامها.

13- المعايير الأخلاقية في جميع المهن التي تقدم للمستهلكين.

14- القوانين التجارية في مجال المنافسة الشريفة والمنافسة الغير شريفة، قوانين الاحتكار، الإغراق، المواصفات الخ...

15- القوانين والمبادرات  الدولية الصادرة من المنظمات الدولية مثل who , fao , unicef  , وتفعيلها والاستفادة منها على سبيل المثال القانون الخاص ببدائل حليب الأم والتشريعات المنظمة لذلك في مايخص الدعاية والإعلان.

16- النظر في بعض القوانين ودراستها مثل الملكية، الفردية، براءة الاختراع، والاتفاقيات الأخرى ومناقشتها من وجهة نظر المستهلك.

17- تقييم الخدمات العامة في مجال الاتصالات الطاقة الماء، المواصلات، والتي لها تأثير مباشر على المستهلكين.

18- تثقيف المستهلك ثقافة تمكنه من حسن القبول وحسن الرفض وأن يكون مستهلكاً حكيماً وذكياً قادراً على التعامل مع السلع والخدمات والفهم بحقوقه وواجباته ومسؤولياته بما يحقق التوازن المتكامل لجميع الأطراف.

19- أثر الدعاية والإعلان على المستهلكين وعلى وجهة الخصوص للأطفال والشباب.

20- مسؤولية الشركات ومقدمي الخدمات والسلع لمجتمعاتهم.

21- الأسرة والإدارة المالية لمواردها.

** هذه بعض المواضيع وكما قلنا هي على سبيل المثال لا الحصر حيث أن المستهلكين والباحثين والفنيين والمهنيين والجهات ذات العلاقة المباشرة والغير مباشرة لديها الكثير في ما تطرحه في هذا المجال من وجهة نظر المستهلك.


من هي الجهات والفئات المدعوة للتواصل والمشاركة في الموقع

1- المستهلك: كما قال الرئيس جون كندي مقولته المشهورة في 15 مارس عام 1962 (إن المستهلكين هي الشريحة الكبيرة المؤثرة والمتأثرة إلا أن صوتها لا يزال غائبا ونعني هنا بهذه الشريحة الأفراد الذين يتعاملون مع السلع والخدمات في حياتهم العملية). 

2- الكليات والجامعات ومراكز الأبحاث والدراسات. 

3- الأفراد المتخصصين والفنين والمهنيين في مجالاتهم ذات العلاقة في المستهلك مباشرة أو غير مباشرة.

4-  الجمعيات الأهلية والمدنية (مثل جمعيات المرأة, البيئة, المستهلك, الجمعيات المهنية في مجال الطب الزراعة الصيدلة الخ...). 

5- العلاميين العاملين في القنوات المرئية والمسموعة والمقروءة.                                                  

6-  أجهزة الرقابة والتشريعات والقوانين وهي المواصفات والمقاييس وهيئات المواصفات والمقاييس وأجهزة الأغذية والصحة الخ....

7- مقدمي الخدمات والسلع.


المواضيع التي سوف يتم طرحها في الفترة القادمة كمواضيع للشهر

1- "اليوم العالمي لحماية المستهلك" مارس 2011.

2- موضوع شهر ابريل "الأغذية المعدلة جينيًا".

3- موضوع شهر مايو "المواد المضافة والحافظة وعلى وجهة الخصوص الملونة".

4- شهر يونيو "الغش وأثاره على المستهلك".

** والهدف من ذكر هذه المواضيع هو رغبة الموقع في مشاركتكم بالآراء والمقترحات والكتابة عن هذه المواضيع وغيرها لنعمل معاً على تحقيق الأهداف المرجوة للمستهلك العربي وحماية أسواقنا وخلق التنافس الشريف ودعم اقتصادياتنا في العالم العربي إنها دعوة ملحة نرجو الاستجابة لها.

** والهدف من هذا التواصل في الدرجة الأولى توعية وحماية المستهلك بحقوقه ومسؤولياته.

** وكذلك إن هذه المشاركة الإيجابية سوف  تعمل على تكوين (موسوعة المستهلك العربي) وخلق ذخيرة من المفردات والمصطلحات تساعد الراغبين في عمل دراسات وإصدار تشريعات وقوانين وكذلك قضايا الكتابة والتأليف ، حيث أنة يوجد فراغ كبير في هذا الاتجاه في عالمنا العربي مقارنة بما هو حاصل في الدول المتقدمة مثل أوروبا استراليا أمريكا وبعض الدول الأخرى.

** ومثال على ذلك لو وضعنا كلمة wise consumer  باللغة الانجليزية في أي محرك من محركات البحث في شبكة الانترنت لوجدنا مقالات علمية وكتب وأشرطة فيديو والية للتأهيل والتدريب كثيرة جدا بينما لو تم وضع مثل هذا المصطلح باللغة العربية "المستهلك الحكيم" قد لا نجد أي موضوع على وجه الإطلاق سواء كان مقال علمي أو كتاب أو شريط فيديو أو تدريب أو تأهيل.

** فالهدف هو إيجاد مثل هذه الحصيلة العلمية والعملية من خلال هذه الدعوة للتواصل والمشاركة الإيجابية مع الموقع.



ندعوكم للتواصل معنا لتكونوا شركاء لنا في مسيرتنا
بادروا بتسجيل ملاحظاتكم ومُشاركتكم واتصلوا بنا:
البريد الإلكتروني: mustahlek@gmail.com

أو إرسال الرسائل على رقم الهاتف: 00971553177763


 كونوا شركاؤنا في عطـاء الخـير

شـعارنا: اعطني الشـبكة وليس السـمكة

الـعودة للأعـلى
Share/Bookmark
*** نحن نسعى جاهدين لتوصيل رسالة حب وسلام وصفاء لجميع أبناء وطننا         ونرحب بمقترحاتكم وتعاونكم الإيجابي معنا في سبيل تحقيق أهدافنا لخدمة المجتمع الذي نعيش فيه          ونحن نعمل على خدمة الإنسان الذي يستحق الرعاية الممكنة من أبناء وطننا بإخلاص في أداء الواجب          كما نعمل على تقديم الجديد المفيد للتاجر والمستهلك والمُشرع ومقدمي الخدمات.. ونحن على مسافة واحدة من الجميع           وندعوكم للتواصل معنا لتكونوا شركاء لنا في مسيرتنا ***

Site Designed by: Business Men Forum Group

Beginning of  The Site:

at 10 October 2010

Copyright © 2013, All rights reserved.